...
الجمعة 3 يوليو 2020 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
....
الأخبار
اخبار محلية
اختلاف المسارات وضبابية الرؤى هل تعصف بعملية السلام؟
...........
Propellerads
اختلاف المسارات وضبابية الرؤى هل تعصف بعملية السلام؟
06-25-2020 04:02
صحيفة الحوش السوداني



اختلاف المسارات وضبابية الرؤى هل تعصف بعملية السلام؟


تقرير:إبراهيم محجوب
أدخلت مجموعة الحرية والتغيير مفاوضات السلام في نفق مظلم حيث انعدمت الرؤية تماما وأصبح المسار غير واضح في اصل التفاوض ، والمفاوضات التي بدأت بمسارات كانت خارج البنود الأساسية للسلام جعلت المفاوضين يديرون حول مطالب شخصية مما أدخل الوفد الحكومي في دهاليز مظلمة فأصبحوا يفاوضون في نطاق ضيق بلا نتائج رغم جدية حكومة السودان في تحقيق السلام واختيارها للوفد بقيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو (حميدتي ) نائب رئيس المجلس السيادي قائد قوات الدعم السريع الذي سعى في أن يكون السلام مرضي لجميع الاطراف ولكن الجماعات المسلحة لم تكتمل في عملية السلام و المجموعات التي لن تأتي تمثل القوة الحقيقية للحركات المسحلة خاصة حركة جبريل ابراهيم الذي اكد انه لن يستكين لنتائج السلام معتبرا ان الثورة سرقت من جماعات محددة تمثل قوى الحرية والتغيير بجانب حركة اركو مناوي وعبدالواحد محمد نور وهؤلاء يمثلون منطقة الثقل لعملية السلام مما جعل المفاوضات تسير في نطاق إقليمي وليس نطاق شامل والحكومة الان واضح انها تمثل الخرطوم .
ويرى الخبير الإعلامي حمزة علي طه ان الحكومة بشقيها المجلس السيادي ومجلس الوزراء يديرون عملية السلام لصالح حكومة السودان والتي اعتبرت ان السلام من أولويات الوثيقة الدستورية لكنه لم يتحقق كما تم التخطيط له مما يجعل الوثيقة غير فاعلة في عملية السلام كما أن بقية الجهات المفاوضة تمثل مسارات محددة مما يجعل السودان كدولة لن يتحقق فيه السلام بالصورة المطلوبة ، طالما ان السلام جزئي وليس كلي ومن السهولة بمكان أن تقفز الجماعات الاخرى على سطح الساحة السياسية وتلغي اتفاقية السلام ان تمت في الاصل وهذا يبدد جهد الحكومة والاموال التي صرفت خلال الفترة الماضية بجانب احباط حكومة جنوب السودان والمشاركين من الخارج في عملية السلام .
واشار طه الى انه في حال اتفقت جماعة قحت مع المجموعات المسلحة سيتوجب عليها إجراء تعديلات كامله في الوثيقة الدستورية ، وهذه التغييرات ستغيير في مسار حكومة حمدوك نفسها لان الجماعات المسلحة بالتغييرات التي تحدث ربما تطلب وظائف دستورية وتنفيذية وولائية ستكون خصما علي جماعة قحت التي تدير الحكومة سياسيا . وزيادة الوظائف سيكون خصما علي مالية الدولة خاصة في ظل عدم وجود انتاج وموارد محلية ومساعدات عالمية والحكومة حتي الان وضعها وسط دول العالم الداعمة غير واضح . وهنا يمكن تعزيز السلام حسب مطلوبات جماعة قحت ستدفع ثمنه غاليا .
في الوقت الذي تدير فيه جماعة قحت الوضع السياسي للدولة من داخل الخرطوم فقط في ظل معاناة عدد من الولايات من الحقوق والمطلوبات التي توفر العيش للمواطن فظلت الولايات معزوله تماما بوجود ولاة عسكريين يدخلون في خلافات مع المدنين في خلافات نفسها ولا يوفرون ما هو مطلوب للمواطن حيث ان الشكوى من مواطني الولايات ظلت متواصلة فدخل بعضها في نزاعات مسلحة لعدم توفر الامن والطمأنينة .
واشار طه إلى الدور الايجابي الذي يقوم به الفريق اول حميدتي في تقريب المسافة بين الجماعات المفاوضة وغير المفاوضة مما يؤكد حديثه في تعزيز عملية السلام رغم وجود صعوبات وعراقيل من جماعات سياسية غير مفاوضة ومطالب فوق طاقة عملية السلام .


الوطن

Propellerads
تابع صفحتنا في تويتر
PropellerAds
.
.
تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 162


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 162


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في facebook
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google


تقييم
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
5.47/10 (6 صوت)

...
جديد المقالات
عبد الله علقم
عبد الله علقمعلى هامش الحدث (37)
زاهر بخيت الفكى
زاهر بخيت الفكىولا شنو يا حمدوك..؟
محمد عبد الماجد
محمد عبد الماجدالراكز أكرم علي التوم
فيصل الدابي المحامي
فيصل الدابي المحاميالفارس عنتر وفيروس كورونا!!
كمال الهدي
كمال الهديأدوهم فرصتهم
الامين البشاري
الامين البشاريحبة بندول...
علاء الدين محمد ابكر
علاء الدين محمد ابكرانكسر المرق واتشتت الكيزان
سيف الدولة حمدنا الله
سيف الدولة حمدنا اللهدرس المليونية !!
عبد الله علقم
عبد الله علقمعلى هامش الحدث (36)
معمر حسن محمد نور
معمر حسن محمد نورونحنا اهلو ..وبنستاهلو
الفاتح جبرا
الفاتح جبراالسفير القاتل
اسماعيل آدم محمد زين
اسماعيل آدم محمد زين مبادرات: سجون منتجة
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانيالباب - قصة قصيرة
سيف الدولة حمدنا الله
سيف الدولة حمدنا اللهمنع المليونية في إزالة أسبابها !!
اخلاص نمر
اخلاص نمراحترام ...
هنادي الصديق
هنادي الصديق الشعب يكسر حاجز الصمت
سهير عبد الرحيم
سهير عبد الرحيم30 يونيو لم ينجح أحد!!
د. مصطفى منيغ
د. مصطفى منيغالإسعاف بالإنصاف