...
الجمعة 18 سبتمبر 2020 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
....
الأخبار
ضل الحوش المرشوش
قطع المهدي قول كل خطيب
...........
Propellerads
قطع المهدي قول كل خطيب
قطع المهدي قول كل خطيب
12-06-2019 01:28
صحيفة الحوش السوداني



قطع المهدي قول كل خطيب
الطيب مصطفى

] سررت بالحوار المتميز الذي اجراه المتميز دائماً فتح الرحمن شبارقة في صحيفة (السوداني) والذي جاءت اهم افاداته على النحو التالي:
] اي كلام عن علمانية في السودان (كلام فارغ).
] القراي اخطأ خطأً جسيماً والمسائل الخاصة بالتعليم يجب الا تترك لقرارات فردية.
] اليسار الآن في حالة اضطراب شديد والحزب الشيوعي في حالة من انعدام الوزن.
] رأيي أن يحاكم المعتقلون بسرعة او يطلق سراحهم.
] الاجراءات التي تمت للمؤتمر الوطني مستحقة وليست انتقاماً ولا تشفياً.
] نحن غير موافقين على اشياء كثيرة تحدث ولكن!
] الانتخابات هي علاج استثنائي وقفزة للامام اذا اتضح ان هنالك عجزاً.
] كانت تلك اهم الافادات التي خرج بها شبارقة من حواره مع المهدي، وساعلق على بعض ما ادلى به الامام، ولكن قبل ذلك اود ان اقول الآتي:
] للذين يفسرون معارضتنا لحكومة حمدوك بانه يعبر عن انحياز لنظام الانقاذ وسعي لاعادته، اقول مذكراً بموقفنا عندما قدمت بعض القوى السياسية المتحالفة مع المؤتمر الوطني مبادرة للمجلس الوطني لتعديل دستور 2005م بما يتيح اعادة انتخاب الرئيس السابق عمر البشير، فقد قدمنا من خلال تحالف قوى 2020 الذي أرأسه، بعد ذلك مباشرة، مبادرة مضادة لرئيس المجلس الوطني بروف ابراهيم احمد عمر ضد تعديل الدستور وضد اعادة انتخاب البشير، مع مبادرة اخرى لهبوط ناعم يقوم على فترة انتقالية مدتها سنتان يحكم البلاد خلالها مجلس سيادي يتكون من خمسة او سبعة افراد مع مجلس وزراء ومجلس تشريعي، على ان تجرى الانتخابات خلال تلك الفترة الانتقالية.
] هذه المبادرة طرحناها على عدد من القوى السياسية، وقابلت بها السيد الصادق المهدي في بيته، كما قابلت عمر الدقير في داره عقب خروجه من المعتقل، وطرحتها كذلك على عدد كبير من القوى السياسية بمن فيهم السيد الحسن الميرغني، وعندما قلت للمهدي والدقير ماذا لو شاركا في المجلس السيادي مع البشير كحل لمشكلة عدم الثقة في انفراد الوطني باجراء انتخابات نزيهة، شعرت بانهما لم يعترضا، بل ان اكبر قانونيي قحت (نبيل اديب المحامي) عندما قابلته، وصف المبادرة بالممتازة جداً والرجل موجود الآن ويمكن الرجوع اليه.
] ما كتبت هذه الواقعة الا لارد على من يعتبرون نقدنا العنيف لحكومة حمدوك انحيازاً للوطني او للنظام السابق، فقد دفعنا والله ثمن مواقفنا المعارضة لاخطاء الحكم السابق تضييقاً معلوماً, ولعل المهدي يشهد على بعض مواقفنا مثل تأييدنا له في اعلان باريس ورفضنا لاعتقاله عقب تصريحاته حول الدعم السريع والذي تسبب في خروجه من الحوار الوطني، ولا ينبغي (للخال الرئاسي) الذي عارض نظاماً يرأسه ابن اخته ولم تأخذه في الحق لومة لائم، أن يسكت على (البلاوي) التي يقترفها نظام كارثي يقوده الحزب الشيوعي المحادد لله ورسوله والذي يمتلئ سجله وتاريخه بالجرائم المخزية وبالدماء والدموع، فمن يقدم الملحد ماركس على محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يجوز شرعاً مواددته لَّا تَجِدُ قَوماً یُؤمِنُونَ بِٱللَّهِ وَٱلیَومِ ٱلاخِرِ یُوَادُّونَ مَن حَادَّ ٱللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَو كَانُوا ءَابَاءَهُم أَو أَبنَاءَهُم أَو إِخوَانَهُم أَو عَشِیرَتَهُم …) سيما وانهم اتبعوا القول بالعمل لدرجة ان يبدي المهدي، حليفهم في قحت، امتعاضه من التصريحات المعادية للاسلام والتي هرف بها بعضهم كوزير الشؤون الدينية الباحث عن عبدة الاوثان والحجارة واليهود، ووزير العدل المنافح عن العلمانية والمريسة (كثقافة سودانية!) ووزيرة التعليم العالي المنزعجة من المذاهب الاسلامية والمدافعة عن الشيوعيين، والجمهوري القراي الذي عينه الشيوعيون مديراً للمناهج لأنه جمهوري تابع لمدعي النبوة المرتد الناكر للصلاة محمود محمد طه، حتى يعمل سيفه في المناهج التي ستدرس لابنائنا وبناتنا، سيما أنه بدأ بالإعلان عن حربه للقرآن الكريم في المناهج الدراسية!
] قبل تشكيل حكومتهم المليئة بالكفوات قليلة الخبرة، رأينا كيف تمكن الشيوعيون بمعاونة مغفليهم النافعين من القوى اليسارية والعلمانية من فرض وثيقتهم الدستورية الخالية من الشريعة الاسلامية ومن اللغة العربية كلغة رسمية يتحدثها كل الشعب السوداني وكيف ملأوها بكل المواد التي تمكن من اقامة نظام علماني كامل الدسم. ولم اتحدث عن الاقصاء الذي مورس على جميع القوى والحركات والاحزاب الاسلامية والوطنية من غير المنتمين لقحت التي احتكرت السلطات الثلاث السيادية والتنفيذية والتشريعية!
] هذه نماذج قليلة قدمتها كامثلة لمواقف قحت وحكومة حمدوك المعادية لدين وهوية هذه البلاد والتي لم نر منها تحسيناً لمعاش الناس وانما تصاعداً للغلاء وصفوفاً متطاولة للوقود والرغيف والمواصلات، رغم بعض الدعم الخارجي الملياري الذي حرم منه النظام السابق، كما رأينا ركض الوحوش على تولي المناصب العليا، واقصاءً وفصلاً للكفاءات، وظلماً للمعتقلين الابرياء بدون اتهام، وعفواً عن لوردات الحرب المحكومين بالاعدام!
] هل اجامل هؤلاء الذين لم نر منهم خيراً منذ ان تسنموا السلطة لينعموا من نعيمها واسفارها، بقدرما رأينا تطاولاً من اتباعهم وصبيانهم في الاسافير على الدين وعلى القيم والتقاليد السودانية الاصيلة التي توارثناها عبر الاجيال وظللنا نتفاخر بها بين شعوب الدنيا ؟! بتنا، والحسرة تملأ قلوبنا، نشاهد الفتيات يخرجن في مسيرات مصورة يعلنَّ فيها خروجهن على ما يسمينه (وصاية) الآباء، كما رأيناهن يمتطين اكتاف الشباب في التظاهرات، وتعلن بعضهن على رؤوس الاشهاد بدون ادنى حياء (كرامتي ليست في عذريتي)! كما رأينا الاطفال من تلاميذ وتلميذات المدارس يصرخون في وجوه اساتذتهم ويطالبون بطردهم! كان الباطل في السابق مستتراً لكنه بات يمد لسانه ويتطاول جراء انحسار قيمة الحياء!
] هذه ليست اخلاق و (رجالة) وقيم الشعب السوداني التي توارثها أباً عن جد وكانت تميزه عن سائر شعوب الدنيا، اما اليوم فإن بني قحتان يوظفون الاجانب من الشيوعيين في مناصب وكلاء الوزارات لكي يشنوا الحرب على قيمنا الاسلامية والسودانية المستقرة من خلال اجهزة الاعلام استفزازاً لمشاعر بل لقيم الانسان السوداني (المأمون علي بنوت فريقو)!
] سأواصل التعليق على حوار المهدي ان شاء الله، وادمج معه التعقيب على صديقي ضياء الدين بلال الذي طالب الاسلاميين بالانكفاء على ذواتهم لطماً للخدود وشقاً للجيوب، بدلاً من ان يطالبهم بما يتعين على المؤمنين عندما يرون الباطل منتفشا!!


Propellerads
تابع صفحتنا في تويتر
PropellerAds
.
.
تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 293


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 293


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في facebook
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google


تقييم
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
0.00/10 (0 صوت)

...
جديد المقالات
علاء الدين محمد ابكر
علاء الدين محمد ابكر بني شنقول هل تكون كشمير افريقيا
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانيالجثة مسرحية من مشهد واحد
كمال الهدي
كمال الهديما أخطر حديثك!!
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانيعَرَق
احمد محمود كانم
احمد محمود كانمشكراً لك جيشنا الباسل !
الطيب محمد جاده
الطيب محمد جادهجيشنا خائب الرجاء
كمال الهدي
كمال الهديكلو ولا الجيش..
د. عبد الله علي ابراهيم
د. عبد الله علي ابراهيم19 يوليو 1971: محنتنا المزدوجة
هيثم الفضل
هيثم الفضلحربٌ ونقد ..!
د. ناهد قرناص
د. ناهد قرناصوما اكل السبع
اخلاص نمر
اخلاص نمراقصاء...
الطيب محمد جاده
الطيب محمد جادهالسلام الاعرج في السودان
علاء الدين محمد ابكر
علاء الدين محمد ابكرالكيزان فليم هندي والبطل ميت
كمال الهدي
كمال الهديمعانا ولا معاهم!!
الفاتح جبرا
الفاتح جبراخطبة الجمعة
خالد دودة قمرالدين
خالد دودة قمرالدينفزاعة الخمر
د. عبد الله علي ابراهيم
د. عبد الله علي ابراهيمشركة مواصلات العاصمة: مغارة لصوص