...
الجمعة 5 يونيو 2020 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
....
الأخبار
اخبار محلية
افادات مثيرة للفنان محمد النصري عن صلاح قوش واستهداف الأسافير
...........
Propellerads
افادات مثيرة للفنان محمد النصري عن صلاح قوش واستهداف الأسافير
افادات مثيرة للفنان محمد النصري عن صلاح قوش واستهداف الأسافير
10-21-2019 12:40
صحيفة الحوش السوداني



افادات مثيرة للفنان محمد النصري عن صلاح قوش واستهداف الأسافير



الخرطوم:

قطع فنان الطمبور محمد النصري بعدم عودته للغناء خلال الفترة الحالية ودافع عن مساندته لمدير جهاز الامن والمخابرات في النظام السابق صلاح قوش في حملته الانتخابية. ووجه النصري خلال استضافته في برنامج (حوار مفتوح ) بقناة النيل الازرق انتقادات شديدة اللهجة لمنتقديه في الاسافير ، وقال ان جمهوره على علم بالاسباب التي جعلته يتوقف عن الغناء مؤكداً بان ابتعاده عن المسارح لايعد استسلاماً.

وقال النصري انه متوقع المقاطعة الجماهيرية بعد قراره الاخير وعزا ذلك ان بعض معجبيه كان يتوقع ظهوره في ميدان الاعتصام لمساندة الثورة قاطعاً بعدم انتمائه لاي حزب سياسي مبيناً ان الاتهامات ضده إنفعالية وقال ان الانقاذ اعتقلته خلال مسيرته الفنية وتعرض لمضايقات من قبل المؤتمر الوطني وقال ان التشكيك في وطنيته عقب التغيير الذي حدث بالبلاد شكل له صدمة مشيراً الى انه ساهم في انتشار أغنية الطمبور من خلال ادائه واصبحت تجد القبول في كل انحاء البلاد واستدل بالزيارات الخاصة له من معجبيه من كل مناطق السودان مبيناً انه اذا اقام حفلاً جماهيراً غداً سيكون تاريخياً مشيراً الى ان بعاده عن الفن شمل الاحباب والاقربين.

واضاف النصري في برنامج (حوار مفتوح ) بأنه غنا لصلاح قوش في ثلاث حملات انتخابية مجاناً في اكثر من موقع باعتباره ابن منطقته الجغرافية بالاضافة للقاء جمهوره ، وقال ان قوش من اكثر المعجبين بالنصري وتساءل … لماذا لا أعجب به إلا انه استدرك بالقول لم أفصل أغنية لقوش او للنظام السابق مؤكداً بانه غنى في تكريم رجل الاعمال البرجوب. وانتقد النصري احدى الصحفيات واعتبر حديثها عن خوفه من جمهوره استباقي مؤكداً بانه لايخاف بالرغم من شراسة معجبيه في بعض المواقف مبيناً بأن جمهوره انقسم خلال الايام الاولى للثورة فكرياً ، مستبعداً بان يكون احد معجبيه متطرفاً وقال ان الفتاة التي ظهرت في الفيديو ارادت ان تضع شيئاً لاخذه عقب نهاية الوصلة الغنائية فسره البعض بانه “سجوداً ” ، واشار النصري الى انه اعتزل الغناء قبل عشرة اعوام وعاد بعد اعتصام المعجبين امام داره وقال لا أفكر في العودة للغناء مبيناً انه تعرض لمكائد كثيرة في الوسط الفني وتجارب قاسية خلال مسيرته الفنية مؤكداً بانه اعترض على انفصال جنوب السودان من خلال اغنياته وقال ان سكنه في الولاية الشمالية وممارسته للزراعة ساهم في استقراره . واعتبر النصري تاريخ اعتصام القيادة العامة لم يكن مناسباً وقال ان رؤيته للثورة تكمن في جمع شمل كل الحركات المسلحة والاحزاب السياسية المعارضة لنظام الانقاذ لتكوين حزب جديد ، مبيناً ان كيان الشمال كان فكرة لرابطة اجتماعية .

الانتباهة



Propellerads
تابع صفحتنا في تويتر
PropellerAds
.
.
تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 273


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 273


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في facebook
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google


تقييم
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
0.00/10 (0 صوت)

...
جديد المقالات
صباح محمد الحسن
صباح محمد الحسنأديب إنتهى الوقت
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانيهل القراءة مهمة؟
الفاتح جبرا
الفاتح جبرابيناتنا الأيام
عبد الله علقم
عبد الله علقمعلى هامش الحدث (33)
زاهر بخيت الفكى
زاهر بخيت الفكىوالفشقة قُبال تنسرِق..!!
د. ناهد قرناص
د. ناهد قرناصجيبوا تشاد
معمر حسن محمد نور
معمر حسن محمد نورمقال و(تكويشة )شتائم
سهير عبد الرحيم
سهير عبد الرحيمسلسلة ضربت ليك بالغلط (٨)
الفاتح جبرا
الفاتح جبرامحامي البرهان
كمال الهدي
كمال الهديهل من عودة!!
اخلاص نمر
اخلاص نمرثغرة ...
د. الشفيع خضر سعيد
د. الشفيع خضر سعيدالسودان والسلام الضائع ..
عبد الله علقم
عبد الله علقمعلى هامش الحدث (32)
صباح محمد الحسن
صباح محمد الحسنغندور المظلوم !!
هنادي الصديق
هنادي الصديق رزيلة الصمت
كمال الهدي
كمال الهديتابعوهما
الفاتح جبرا
الفاتح جبراالسودان أولاً
عبد الله علقم
عبد الله علقمســـفـه إســفيري
كمال الهدي
كمال الهديضباط يتذمرون
اسامة ضي النعيم محمد
اسامة ضي النعيم محمد الزراعة في انتظار بند العطالة.
د. ناهد قرناص
د. ناهد قرناصبلان بي
صباح محمد الحسن
صباح محمد الحسنالكباشي على حقيقته
اسماعيل آدم محمد زين
اسماعيل آدم محمد زين إصلاح البلاد يبدأ بجيش واحد