...
السبت 4 يوليو 2020 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
المقالات
مكتبة مقالات الحوش السوداني
حمدوك يسجل هدف قاتل في شباك الكيزان
...
حمدوك يسجل هدف قاتل في شباك الكيزان
06-27-2020 03:09




المتاريس
علاء الدين محمد ابكر
Alaam9770@gmail.com
حمدوك يسجل هدف قاتل في شباك الكيزان
______
بايداع مبلغ 1.8 مليار دولار كمساعدات لجمهورية السودان من طرف الدول المانحة يكون السيد عبد الله حمدوك قد سجل هدف قاتل في شباك الكيزان واحزاب الفكة التي كانت في الماضي تشاركهم في لهط مال الشعب السوداني
فبفضل الله تعالي نزل موتمر المانحين برد وسلام علي الثورة المحروسة بارواح شهداءنا الابرار فخفافيش الظلام وعناصر الكيزان
كانوا يعملون علي خلق فتنة كبري وذلك عبر استغلال موكب ذكري الثلاثين من يونيو فمن جانب الثوار فالموكب مجرد احتفال سلمي مع لفت نظر الحكومة بضرورة استكمال اهداف الثورة خاصة الملف الاقتصادي وذلك بتسليم مذكرة تحوي المطالب ولكن ويحمد الله ان استطاع وفد من لجان المقاومة قبل ايام بالاجتماع بالسيد حمدوك وتسليمه تلك المطالب اضافة الي اجتماع قوي اعلان الحرية التغير مع السيد رئيس الوزراء حمدوك لنفس الغرض اذا الرسالة وصلت وصار موكب الثلاثين من يونيو مجرد يوم للاحتفالات بذكري خروج الشعب السوداني مطالب بالحكم المدني بعد ان ايقن الذين قاموا بفض الاعتصام ان شعبنا قد اعلن الاستسلام ولكن كان الرد قوي بموكب تاريخي اجبر الطرف الآخر علي قبول الجلوس والتفاوض مع قوي الحرية والتغير حتي تواصل الطرفين الي الاتفاق علي الوثيقة الدستورية ومن ثم تستكيل هياكل الحكومة ومنها مجلس الوزاء ويتبقي اكمال ما اتفق عليه بخصوص قيام المجلس التشريعي لاجازة القوانين التي سوف تسهم في حل كثير من المعضالات الدستورية والقانوية وكذلك تعين حكام للولايات من المكون المدني والاسراع في محاسبة رموز النظام المقبور وتنفيذ الاحكام التي صدرت في حق قتلة الاستاذ احمد الخير وملف التحقيق في معرفة من امر بفض الاعتصام وبعد تسلم السيد حمدوك لتلك الملفات من جانب لجان المقاومة صار لازام علي الثوار تفويت الفرصة علي الكيزان الذين من جانبهم حشدو حشوداً كبير من عناصرهم وذلك الوسائط الإعلامية الأليكترونية بالمطالبة من عناصرهم بالخروج لاجل اسقاط حكومة حمدوك وهذه الدعاوي طبعا خلاف دعوة لجان المقاومة التي لم تطالب باسقاط حكومة حمدوك الذي اتوا به
اذا كانت هذه محاولة من الكيزان لدس السم في الدسم واستغلال منظر الحشود في الشوارع في ذلك اليوم وربما يحدثون اعمال عنف من خلال الاشتباك مع الثوار العزل مما قد يدخل البلاد في نفق مظلم يجعل الجيش يتدخل في اخر المطاف وهذا هو هدف الكيزان. فاسقاط حكومة حمدوك يعني لهم ابعاد لجنة ازالة التمكين عن المشهد فلا شي ادخل الرعب في قلوب الكيزان بمثل ما قامت به لجنة. ازالة التمكين التي كشفت بالمستندات فساد الحركة الاسلامية التي بشرت الناس منذ سنوات بان الحل عندها ولا سبيل الي ذلك الا بتحكيم شرع الله ولكن انكشف القوم. عندما تمكنوا من السلطة فظهر فسادهم في البر والبحر وفاح حتي ازكم الانوف
اذا المستهدف الاول هي لجنة ازالة التمكين التي تملك عناصر اصلب من الحديد فيكفي ظهور الاستاذ وجدي صالح وصلاح مناع في الشاشة ببث الرعب لدي الكيزان فقد صار كل موتمر لجنة ازلة التمكين يمثل لدي الكيزان فيلم رعب لذلك حشد الكيزان كل ما يملكون من مال واعلام ورجال ونساء ليوم ثلاثين يونيو لجر البلاد في الفتنة ولكن انعقاد موتمر المانحين من الدول الصديقة للسودان بث الامل لدي الشعب السوداني وفي نفس الحين ادخل الاحباط في قلوب الكيزان وسوف تكون مشاركاتهم في موكب الثلاثين من يونيو مكشوفة فعندما يردد الثوار شكرا حمدوك مقابل شعارات الكيزان الفارغة حينها يميز الخبيث من الطيب
ان اختيار انعقاد مؤتمر المانحين في هذا التوقيت كان ضربة معلم حيث تعلق الحكومة السودانية أمالا كبيرة على هذا المؤتمر خاصة وأن السودان يعاني من أزمات اقتصادية تفاقمت على مدى ثلاثة عقود من حكم البشير، وفي مقدمة المشاكل الاقتصادية نجد مشكلة التضخم الذي تفوق نسبته 100 في المائة وندرة بعض المواد الأساسية كالخبر ونقص الوقود والأدوية.
بدون شك ان ذلك الدعم الدولي من تلك الدول الصديقة للسودان سوف يسهم في نهضة البلادوتطوير الاقتصاد الوطني وسداد الديون الخارجية وتحسين الخدمات العامة للمواطنين فمن خلال مشاركة السيد رئيس الوزراء حمدوك في ذلك الموتمر عكس وجه السودان المشرق. بعد الثورة حيث كان السودان دولة منبوذة ولكن اكبر مكسب للسودان هو الرجوع الي حضن المجتمع الدولي و تحسب تلك الخطوة الايجابية للسيد حمدوك والذي بفضل تلك التمريرة الدولية تمكن من تسجيل هدف في زمن قاتل في شباك الكيزان صنع به الفرح وبث الامل لدي الشعب السوداني

شارك بتعليقك على صحفتنا في تويتر
PropellerAds
...

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 381
.
Propellerads

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 381


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في facebook
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google


علاء الدين محمد ابكر
علاء الدين محمد ابكر

تقييم
6.32/10 (6 صوت)