...
الأحد 17 نوفمبر 2019 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
المقالات
مكتبة مقالات الحوش العامة
وظائف مغرية جداً للهجوم على الحكومة الانتقالية
...
وظائف مغرية جداً للهجوم على الحكومة الانتقالية
11-05-2019 12:00




وظائف مغرية جداً للهجوم على الحكومة الانتقالية

محمد عبد الماجد


(1)
الأرجنتين عندها (ميسي).
البرتغال …(رونالدو).
مصر …(محمد صلاح).
السودان … (محمد ناجي الأصم).
أخشى أن يتم اختيار (الأصم) في هذا الأسبوع في قوام منتخب السودان.
(2)
الفساد في العهد السابق – بلغ حد انه كان في الامكان ان يتخرج طبيب العيون من معهد الموسيقى والمسرح.
(3)
واشنطن : السودان سيبقى في قائمة الارهاب حتى يستوفى شروط الازالة.
بين هذه الشروط ان يزال السودان من الكرة الارضية.
مفهوم الارهاب عند الولايات المتحدة الامريكية هو ألا توجد حامية اسرائيلية في الاراضي السودانية.
(4)
بعد مضي كل هذه الفترة ما زالت لجنة التحقيق المستقلة في احداث فض الاعتصام في مرحلة مشاهدة (الفيديوهات).
بل ان رئيس لجنة التحقيق المحامي نبيل اديب قال في تصريحات صحفية : سنشاهد الفيدويهات ونستمع لكل من لديه معلومات عن فض الاعتصام.
لا ادري لماذا اشعر ان فترة الحكومة الانتقالية سوف تكون (30) سنة اخرى؟.
(5)
عندما انتقد الصادق المهدي الحكومة الانتقالية ونادى بالخطة ب والانتخابات المبكرة في حال فشل حكومة حمدوك – سمي ذلك (ثورة مضادة) وتمت مهاجمة الصادق المهدي ووصف بانه من اذيال النظام البائد.
وعندما هاجم محمد مختار الخطيب الحكومة الانتقالية وشيّع حكومة حمدوك – اعتبر ذلك من الخطيب تصحيحاً للثورة – وكلمة حق.
مع ان الصادق المهدي فعل ذلك منذ الاسبوع الاول للحكومة الانتقالية.
احياناً نحن نهاجم السيد الصادق المهدي وننتقده – ونكتشف بعد فترة ان الصادق المهدي كان على صواب.
(6)
وزيرة الخارجية: قرار ترمب روتيني ولم يزعجنا.
اسوأ من القرار – ان يصبح القرار نفسه (روتيني) ، وان تتعامل معه وزارة الخارجية على هذا الاساس.
(7)
الفكر الجمهوري – هو السبب في ان ترتفع اسعار البصل بهذه الصورة المزعجة.
(8)
في معرض الكتاب بالخرطوم ، كان من المؤسف ان تهزم اسعار البصل اسعار الكتب.
سعر (4) بصلات يساوي سعر الكتاب.
بيروت ما زالت تؤلف.
والقاهرة ما زالت تتطبع.
ولكن الخرطوم لم تعد تقرأ.
(9)
قيل بعد شكوى البشير من نظره وهو في سجن كوبر – ان الراجح هو ان الرئيس المخلوع يعاني من (قصر النظر) – ودليل ذلك ما حدث له من صلاح قوش مدير جهاز امنه واقرب الناس له في السلطة.
(10)
الاكيد ان حكومة حمدوك لن تستطيع تسلم البشير للمحكمة الجنائية وهو يشكو من النظر.
هذا سبب منطقي لرفض تسليمه للمحكمة الجنائية.
(11)
بِغم /
في ساحات المولد النبوي الشريف وفي معرض متاجره وخيمه، لا يوجد اي فرق بين عروس المولد وعروس بيروت.


شارك بتعليقك على صحفتنا في تويتر
PropellerAds
...

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 48
.
Propellerads

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 48


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في facebook
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google


محمد عبد الماجد
محمد عبد الماجد

تقييم
0.00/10 (0 صوت)