...
الأحد 17 نوفمبر 2019 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
المقالات
مكتبة مقالات الحوش العامة
نصـائح ثورية(4) " إضرب المربوط يخاف السايب"
...
نصـائح ثورية(4) " إضرب المربوط يخاف السايب"
11-04-2019 11:22




بسم الله الرحمن الرحيم
نصـائح ثورية(4)
" إضرب المربوط يخاف السايب"
واضح أن قوي الحرية والتغيير لم تكن بهذه الحصافة كي تنفذ متطلبات الوثيقة الدستورية وتسارع بالقبض علي رموز الدولة العميقة (بعض المربوطين يشرفون الآن بكوبر ويستمتعون بخدمة إستثنائية) ومحاكمتهم علي جرائمهم التي بدأت منذ عام 89، فهي إن فعلت وطبقت مضمون عنوان المقال أعلاه لما تجرأ أذناب النظام السابق من مؤتمر وطني وحركات إسلاموية وتوابعهم من العبث بالحكومة الحالية وأعاق مصالح الناس.
هذا التباطؤ مع الإرتباك عند إتخاذ قرارات يفترض أن تكون محكمة ومدروسة يضعنا أمام أحد إحتمالين: إما أن مكون قوي الحرية والتغيير غير متجانس أصلا ( وهذا معروف بحكم إختلاف وتضاد أديولوجياتهم وما يجمعهم هو معاداة النظام البائد فقط) ويسعي كل فريق منهم إلي كسب أرضيات لصالحه ...وهذا واضح من تصريحات وزراءهم " المتهورة" أو ، أنهم ضعاف لدرجة أنهم لا يعرفون الصديق من العدو ووضح ذلك من خلال تعيينهم وتوظيفهم المتسرع لرموز مضادة للثورة .
المحصلة ، أن كل هذا التلكؤ والإرتباك أدي إلي فرار مطلوبين وطمس أدلة وإختفاء السارق ومعه المسروق.
قطعت مواصلة كتابة هذا المقال لمتابعة المؤتمر الصحفي المنعقد الآن لقوي الحرية والتغيير ولا تعليق حاليا بشأنه !!!!! إلا أنها قد سنت سنة حميدة بإزاحة الستار ، وإطلاع الناس ، من خلال مؤتمرها الصحفي ،علي مجريات الأحداث أولا بأول وحبذا لو فعل الضلعان الأخران نفس الشئ ، إسبوعيا ( مجلس السيادة بضلعيه غير المتساويين ورئيس الوزراء) .
نسأل الله تعالي ، عالم الغيب والشهادة ،أن يكون بعد كل هذا العسر يسرا .
الدمازين
في 03/11/2019م.
محمد عبد المجيد أمين ( براق )


شارك بتعليقك على صحفتنا في تويتر
PropellerAds
...

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 23
.
Propellerads

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 23


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في facebook
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google


محمد عبد المجيد أمين ( براق )
تقييم
0.00/10 (0 صوت)